طاقم جراحي مُتخصّص بكربلاء ينجح بزراعة ثدي لمريضة ثلاثينية 

نجح فريق طبي وصحي مُتخصّص في مدينة الإمام الحسين (ع) الطبية بكربلاء المقدسة وبعملية جراحية مُعقّدة من زراعة ثدي لمريضة بصراوية في العقد الثالث من العمر، في وقت غادرت فيه المريضة المدينة الطبية وهي بصحةٍ جيدةٍ ومُستقرة.

وقال أخصائي جراحة الأورام، الدكتور علي موسى الميالي، في بيان صحفي تلقت ( وكالة أنباء التنمية حياة ) نسخة منه، اليوم الأربعا ، إن " المريضة كانت تُعاني من سرطان الثدي وبعد إكمال العلاج الكيميائي في مركز الحُسين (ع) لعلاج الأورام وأمراض الدم وبإشراف أخصائي الاورام الدكتور علي عبد الرسول المختار، أحيلت للمدينة الطبية لإجراء عملية جراحية لها " مضيفاً إنه " بعد دراسة حالتها الصحية تبين إنها تحتاج لإستئصال كامل للثدي، حيث قمنا بإطلاعها وذويها بالخيارات العلاجية الممكن إجرائها " مبيناً إن " العملية التي إستغرقت زهاء خمسة ساعات مُتواصلة وتُعد من العمليات النادرة على مستوى العراق، جرى خلالها وبجهود إستثنائية إستئصال الثدي مع تجريف العُقد اللمفاوية من الأبط مع عملية تجميل للبطن وإعادة بناء الثدي بإستخدام النسيج الحي". ولفت الميالي، الى إن " الفريق الطبي والصحي المشارك في العملية كان مؤلفاً من أخصائي التخدير الدكتور كفاح عودة ، والمقيم أقدم جراحة الدكتور زيد الأعرجي، والمُمرضين الجامعيين علي حسن وإيمان ماجد ياسين وفاطمة عباس وم. فني شاه زنان قيس، ومساعدي التخدير شهد نعيم وأحمد جواد " موضحاً إن " المريضة غادرت المدينة الطبية وهي بصحةٍ جيدةٍ ومُستقرة".

التعليقات


آخر الاضافات