قسم الشعائر والمواكب الحسينية يُعلن إستمرار إستعداداته للزيارة الأربعينية

 

أعلن رئيس قسم الشعائر والمواكب الحسينية في العراق والعالم الإسلامي التابع للعتبتين المقدّستين الحسينية والعباسية، الحاج رياض نعمة السلمان، عن إستمرار القسم بالتنسيق مع الدائرة القانونية في قيادة شرطة المحافظة والمنشآت من إصدار الكفالات القانونية لأصحاب المواكب والهيآت التي ستشارك بتقديم خدماتها للزائرين خلال زيارة العشرين من شهر صفر الجاري.

وقال السلمان، أنّ "القسم كان ولا يزال مُستمر في أعماله التنظيمية من أجل إنجاح المناسبات المليونية التي تشهدها المحافظة والتي تزيد عن (١٦) مناسبة دينية خلال العام، وأنّ ذروة هذه المناسبات هي زيارة أربعينية الإمام الحسين (عليه السلام) والتي تُصادف ذكراها في العشرين من شهر صفر الخير من كل عام "مضيفاً أنّ "القسم بدأ بإستنفار العمل منذ الخامس والعشرون من شهر محرّم الحرام المُنصرم وبالتنسيق مع الدائرة القانونية التابعة لقيادة شرطة المحافظة لإنجاز عملية معاملة القسم والحصول على الموافقات والكفالات اللازمة والتي لا تستغرق سوى دقائق وبعدها يستطيع صاحب أو كفيل الموكب أو الهيأة من مُمارسة شعيرته إن كانت خدمية أو عزائية".

وأشار السلمان، أنّ "هذا العام جاء إستثنائياً بسبب جائحة كورونا وتشديد التعليمات الصحية والوقائية الواجب تطبيقها خلال الزيارة المباركة مع بدأ توافد الزائرين الى المدينة لإحياء الأيام الأولى من شهر صفر الخير ذكرى دخول موكب السبايا (عليهم السلام) الى الشام، مع إنطلاق مواكب العزاء والزائرين القادمين مشياً على الأقدام من أقصى منطقة في جنوب العراق وهي قرية البيشة بقضاء الفاو وكذلك من مناطق مختلفة من داخل وخارج البلاد "مبيناً أنّه "كما جرت العادة سابقاً في كل عام دخول الملايين من الزائرين والوافدين الأجانب من مختلف الجنسيّات لمعظم دول العالم صوب مدينة القباب الذهبية لإحياء شعيرة الأربعين الخالدة وهذا يُحتّم علينا مضاعفة الجهود لتسهيل وتنظيم مواكبهم وخدمتهم بالتنسيق مع الجهات الخدمية الأخرى".

وأوضح السلمان، أنّ "هناك لجان خاصّة بدأ عملها منذ اليوم الأول من شهر صفر الخير الجاري مُهمّتها تشخيص التجاوزات من قبل المواكب والهيآت على البُنى التحتية والأرصفة والمزروعات والحدائق، وفي حال ثبت التجاوز تعمل هذه اللجنة على سحب هوية صاحب الموكب أو الهيأة وتوجيه عقوبة له بعدم المشاركة في السنين القادمة".

التعليقات


آخر الاضافات