الموارد: مؤشرات مطمئنة لتعزيز الخزين المائي ودعم الخطة الزراعية

أعلنت وزارة الموارد المائية، اليوم الأحد، عن مؤشرات مطمئنة لتعزيز الخزين المائي ودعم الخطط الزراعية، مشيرةً الى أن الأمطار الأخيرة وتدفقات المياه من دول المنبع ستعزز من الخزين المائي. 

 

 

وقال المتحدث باسم الوزارة علي راضي، في تصريح صحفي تابعته ( التنمية حياة الإخبارية) إن “زيادة الغطاء الثلجي في دول المنابع والأعالي سيؤمن إيرادات مائية جيدة من المياه في شهر آذار المقبل جرّاء ذوبان تلك الثلوج، وبالتأكيد ستكون تلك الإيرادات ضمن نهر دجلة”.

 

وأضاف، أن” تحسن الوضع المائي سيزيد من الخزين، وسينعكس إيجاباً على الخطط الزراعية المستقبلية خصوصاً بما يتعلق بالموسمين: الصيفي المقبل، والشتوي”.

 

وأشار الى أن “الفترات السابقة وقبل موجة الأمطار التي حدثت في المناطق الشمالية وكذلك الشرقية كانت هنالك فترات شحٍّ مائيٍّ أدت الى استهلاك كبير في الخزين المائي وبالنتيجة ، إن تلك الأمطار التي سقطت، عززت من الخزين المائي بكميات جيدة”.

 

وتابع، أن “هناك بعض المعطيات التي تشير الى زيادة نسبة الغطاء الثلجي بمناطق الأعالي في دول المنبع، وهذا مؤشر إيجابي على أن الإيرادات المائية ستكون في موسم الذوبان إبتداءً من الشهر آذار الحالي ستكون جيدة”.

 

ولفت الى أن “كميات الأمطار التي سقطت والمتوقع، أن تسقط مستقبلاً في المحافظات الشمالية والوسطى والجنوبية، ستعزز من الخزين المائي في سدودنا، لاسيما سد الموصل ودوكان ودربنديخان، وكذلك ستعزز من الخزين المائي في بحيرة حمرين، فضلاً عن احتمال ورود كميات من المياه على السد العظيم في ديالى

التعليقات


آخر الاضافات