لاول مرة في العراق.. "المركز المتنقل لاستقبال شكاوى المواطنين" شرطة كربلاء تتقرب من المواطنين لاستقبال شكاواهم

 

 

يواصل المركز المتنقل لأستقبال شكاوى المواطنين بتلقي الطلبات ميدانياً ضمن المبادرة التي اطلقها قسم العلاقات والإعلام في المديرية لأستقبال شكاوى المواطنين تعد الأولى من نوعها بين مديريات شرطة المحافظات ضمن توجيهات وزير الداخلية السيد عثمان الغانمي وبمتابعة قائد شرطة كربلاء المقدسة والمنشآت اللواء أحمد علي زويني ، من أجل استقبال الطلبات والاستماع لها بشكل ميداني ،بمشاركة شعبة الشرطة المجتمعية .

وذكر مدير العلاقات والإعلام في مديرية شرطة كربلاء المقدم المهندس إحسان الأسدي ": أطلقنا مبادرة تعد الأولى من نوعها على مستوى العراق من خلال تخصيص عجلة متنقلة تابعة لشعبة شكاوى المواطنين في قسم العلاقات والإعلام تقوم بتلقي طلبات المواطنين ميدانياً والحضور بين الأهالي في الأحياء والمناطق السكنية لغرض التواصل والاستجابة لهم ،

واضاف تأتي هذه الخطوة ضمن رؤية وزارة الداخلية الموقرة والسيد قائد الشرطة لاختصار المسافة مع المواطن والتقرب أكثر منه والاستماع للشكاوى والمقترحات وخاصة من الأشخاص اللذين يتعذر عليهم الحضور الى مقر مديرية شرطة كربلاء لخدمة اكبر قدر من المواطنين،

و اوضح  انه "تخصيص عجلة لغرض التنقل بين الأسواق الشعبية والاحياء السكنية وزيارة المواطنين وهم يتجولون في الشوارع والمولات والمتنزهات لغرض معرفة فيما إذا كانت هنالك شكوى أو طلب من أجل الاستجابة لهم ضمن الاطر القانونية والتواصل مع مراكز الشرطة والدوائر الأمنية لغرض انجاز الطلبات بشكل عاجل"

 

 

 

التعليقات


آخر الاضافات