كورونا في الملعب 

وكالة التنمية حياةLDA
2020-08-05مشاهدات : 77

بقلم: ممدوح دومه

 

في ظل الكارثة البشرية التي يعيشها العالم من فيروس كورونا المستجد كوفيد 19 حيث لا نعلم متى تنتهي هذه الأزمة أو نجبر على التعايش معها. 

فالسؤال الخاص بعالم الساحرة المستديرة (كرة القدم): 

هل ستعود الدوريات في العالم أجمع؟ وإذا حدث هل ستعود بدون جماهير؟

الإجابة على السؤال أصعب من طرحه لدى كل المؤسسات والدول فنعلم جيدًا أن كل الشعوب متنفسها الحقيقي هي الساحرة المستديرة (كرة القدم).

الإجابة المؤلمة أن بالفعل سيحدث تدريجيا عودة الدوريات لكن بدون اللاعب رقم 12 وهو الجمهور ومن المرجح أن تتأثر بورصة اللاعبين بانخفاض أسعارها .

ومع انتشار فيروس كورونا في العالم أجمع سينعكس على اقتصاد كرة القدم . 

ومن أهم اقتصادها الجماهير الذين بدونهم ستفقد كرة القدم المتعة والإثارة الحقيقية.

 فأنا كمشجع لا أتخيل الدوري الإنجليزي بدون جمهور ولا أتخيل الليغا الاسبانية بدون جمهور مما سينعكس على شعبية كرة القدم ويؤدي إلى قلة وانخفاض المتابعين والمشجعين . 

ولكن لا أرى إلا ميزة واحدة وهي قلة التعصب وربما تنتهي. 

وفي نهاية المقال فيروس كورونا فرض نفسه على العالم أجمع وفرض كلمته العليا فمع اتخاذ أي قرار ايجابي سينتج عنه سلبيات لا يمكن أن نتلاشاها. 

ونتمنى من الله زوال هذه الغمة حتى نعود إلى حياتنا الطبيعية.

 

المقالات لا تُعبر عن وجهة نظر الوكالة، وإنما تعبر عن رأي صاحبها
التعليقات


آخر الاضافات